البحوث والمقالات

اعلام الشيعة ایام الحسن (ع)

عبد اللّه بن هاشم المرقال : ( كان كبير قريش في البصرة، ورأس الشيعة فيها.وكان أبوه هاشم - المرقال - بن عتبة بن أبي وقاص، القائد الجريء المقدام الذي لقي منه معاوية في صفين الرعب المميت، وه

الامام الحسن بن علی علیه السلام

الحسن بن علی بن ابی طالب الهاشمی القرشی (624م - 670م) ، ولد فی النصف من شهر رمضان عام 3 هـ إستشهد سنة 50 هـ ودفن فی البقیع. سبط رسول الله وحفیده وریحانته وسید شباب أهل الجنة، کنیته أبو محمد، والإمام ا

ذكرى شهادة السبط الأكبر إمام الهدى الحسن المجتبى عليه السلام

اسمه الشريف الحسن وكنيته الشريفة ابو محمد والقابه الكريمة السيد والسبط والأمين والحجة والبر والنقي والزكي والمجتبى والزاهد. صفاته عليه السلام: روى الشيخ الجليل علي بن عيسى الاربلي في كشف الغمة أنه: ك

استشهاد ثاني أهل الكساء الحسن المجتبى عليه السلام

 عجزت الكلمات وجفت الأقلام عن وصف فاجعة ألمت بخلافة الله في الأرض ألا وهي فاجعة استشهاد الإمام الحسن عليه السلام، على يد الغادرة زوجته هند بنت الأشعث في السابع من صفر عام 49هـ فكان له من العمر سب

الخامس عشر من شهر رمضان..ذكرى ميلاد الإمام الحسن المجتبى (ع)

الحسن بن علي بن أبي طالب (ع) هو الإمام الثاني للشيعة الإمامية، وابن الإمام علي (ع) والسيدة فاطمة الزهراء (ع). تصدّى للإمامة والخلافة في السابعة والثلاثين من عمره الشريف، وعقد الصلح مع معاوية في عام 41

الإمام الحسن كريم أهل البيت(ع)

ببسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الْكَوْثَرَ * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ * إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأبْتَرُ)(1). ولادته: في السنة الثالثة للهجرة في ليلة النصف من شهر رمضا

وصايا الإمام الحسن المجتبى(ع)

الوصية الأولى : لا تهرق محجمة دم فإنّي أوصيك يا حسين بمن خلّفت من أهلي وولدي وأهل بيتك : أن تصفح عن سيئهم ، وتقبل من محسنهم ، وتكون لهم خلفاً ووالداً . فإن أبت عليك المرأة ، فأنشدك بالله

سماحة العلامة انصاريان :قال الصادق ع: أن الحسن بن على ع

قال الصادق (ع) أن الحسن بن على حج خمسة وعشرين مرّة ماشياً وقال: أنى لاستحى من ربى أن ألقاه ولم أمش إلى بيته «1».         ودخل الإمام الباقر على و

شهادة الإمام الحسن ( ع ) ودفنهُُ

دَعَت السياسة الرشيدة للإمام الحسن (عليه السلام) ، ومكانته المُتَنَامية في الأمّة ، معاوية إلى أن يشكّ في قدرته على مناوأته ، واستئثاره بقيادة الأمّة . حيث إنّه ما خطى خطوة تُخالف قِيَمَ الحق

حرص الإمام الحسن ( ع ) على مصلحة الإسلام

حرص الإمام الحسن ( ع ) على مصلحة الإسلام للتعرف على مدى حرص الإمام الحسن ( عليه السلام ) على مصلحة الإسلام العُليا لا بُدَّ لنا أن نستعرض مواقفه من خلال العهود الثلاث التي عاشها ( ع