البحوث والمقالات
2015/09/30
 
14532
(39) فضائل الإمام الحسن عليه السّلام

فضائل الإمام الحسن عليه السّلام

الكاتب: الشيخ ناصر مكارم الشيرازي

ينقل كثير من المحدثين من الشيعة والسنة، جملة من فضائل الإمام الحسن عليه السّلام، نذكر قسما منها:
1) سيد شباب أهل الجنّة:
أخرج الترمذي والحاكم عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله: (الحسن والحسين سيّدا شباب أهل الجنّة)(1).
2) أحب الناس إلى النبي صلى الله عليه وآله:
أخرج الترمذي، عن انس، قال: سئل رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله أيّ أهل بيتك أحبّ إليك؟
قال صلّى اللّه عليه وآله: (الحسن والحسين)(2).
أخرج الشيخان عن البراء قال: رأيت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله والحسن عليه السّلام على عاتقه وهو يقول: (اللهم إنّي احبّه فأحبّه)(3).
أخرج البخاري عن ابن عمر قال: قال النبي صلّى اللّه عليه وآله: (هما (الحسن والحسين) ريحانتاي من الدنيا)(4).
أخرج الترمذي عن اسامة بن زيد قال: رأيت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله والحسن والحسين عليهما السّلام على وركيه فقال صلّى اللّه عليه وآله: (هذان ابناي وابنا ابنتي، اللهمّ إنّي احبّهما فأحبّهما وأحبّ من يحبّهما)(5).
أخرج الحاكم عن زهير بن الأقمر، قال: قام الحسن بن علي عليه السّلام يخطب، فقام رجل من أزد شنوءة فقال: أشهد لقد رأيت رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله واضعه على حبوته وهو يقول: (من أحبني فليحبه، وليبلغ الشاهد الغائب) ولو لا كرامة النبي صلّى اللّه عليه وآله ما حدّثت به أحدا(6).
أخرج الشيخان، عن أبي هريرة: أنّ النبي صلّى اللّه عليه وآله قال: (اللهمّ إنّي احبّه وأحبّ من يحبّه)(7).
وفي حديث أبي هريرة أيضا عند الحافظ السلفي، فقال: ما رأيت الحسن بن علي عليهما السّلام قطّ إلّا فاضت عيناي دموعا. وذلك أنّ رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله خرج يوما وأنا في المسجد، فأخذ بيدي واتكأ عليّ حتّى جئنا سوق بني قينقاع، فنظر فيه. ثمّ رجع حتّى جلس في المسجد. ثمّ قال: ادع ابني. قال: فأتى الحسن بن علي عليهما السّلام يشتدّ حتّى وقع في حجره، فجعل رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله يفتح فمه ثمّ يدخل فمه في فمه، ويقول: (اللهمّ إنّي أحبّه فأحبّه وأحبّ من يحبّه) ثلاث مرّات(8).
وروى أحمد: (من أحبّني وأحبّ هذين- يعني حسنا وحسينا - وأباهما وامّهما كان معي في درجتي يوم القيامة)(9).
أخرج الحاكم، عن ابن عبّاس، قال: أقبل النبي صلّى اللّه عليه وآله وقد حمل الحسن عليه السّلام على رقبته، فلقيه رجل، فقال: نعم المركب ركبت يا غلام! فقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله: (نعم الراكب هو)(10).
3) مقاسمة ماله مع اللّه مرتين
ونروى في ذلك أحاديث:
الاول حديث زيد بن جذعان ، قال: خرج الحسن بن عليّ من ماله مرّتين، وقاسم اللّه تعالى ماله ثلاث مرّات حتّى أن كان ليعطي نعلا ويمسك نعلا ويعطي خفّا ويمسك خفّا(11).
الثاني حديث شهاب بن عامر، قال: إنّ الحسن بن عليّ قاسم اللّه عزّ وجلّ ماله مرّتين حتّى تصدّق بفرد نعله(12).
4) كثرة الحج ماشيا:
أخرج ابن عافية بإسناده عن ابن عمير قال: لقد حج الحسن بن علي خمسا وعشرين بنفسه ماشيا، وإن النجائب لتقاد معه(13).
وأخرج محمّد بن عبد اللّه الحافظ بإسناده عن ابن عمير قال: قال ابن عباس: ما ندمت على شيء فاتني في شبابي إلّا أنّى لم أحجّ ماشيا، ولقد حجّ الحسن بن عليّ رضي اللّه عنهما خمسة وعشرين حجّة ماشيا وأنّ النجائب لتقاد معه(14).
والشيخ كمال الدين محمد بن عيسى الشافعي الدميري قال: يروى عن الحسن رضي اللّه تعالى عنه أنّه قال: (إنّي لأستحيي من ربّي عزّ وجلّ أن ألقاه ولم أمش إلى بيته)؛ فمشى عشرين مرّة على رجليه من المدينة إلى مكّة، وانّ النجائب لتقاد معه؛ وخرج رضي اللّه تعالى عنه من ماله مرّتين، وقاسم اللّه عزّ وجلّ ماله ثلاث مرّات حتّى أنّه يعطى نعلا ويمسك أخرى(15).
5) أشبه الناس برسول اللّه صلى الله عليه وآله:
أخرج ابن سعد، عن عبد اللّه بن الزبير قال: أشبه أهل النبي صلّى اللّه عليه وآله به وأحبّهم إليه الحسن عليه السّلام، رأيته يجيء وهو ساجد فيركب رقبته - أو قال: ظهره - فما ينزله حتّى يكون هو الّذي ينزل، ولقد رأيته وهو راكع، فيفرج له بين رجليه حتّى يخرج من الجانب الآخر(16).
و أخرج أحمد بن علي بن عافية عن رجالة عن (أبي) إسحاق، عن أم هانئ عن علي عليه السلام أنه قال: الحسن أشبه الناس برسول اللّه ما بين الصدر إلى الرأس، والحسين أشبه برسول اللّه فيما كان إلى أسفل من ذلك(17).
أخرج ابن سعد، عن أبي سلمة بن عبد الرحمان قال: كان رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله يدفع لسانه للحسن بن علي عليهما السّلام فإذا رأى الصّبي حمرة اللسان يهشّ إليه(18).
و....
وعن كثير من المفسّرين والمؤرخّين: كان رسول اللَّه يخطب فجاء الحسن والحسين وعليهما قميصان أحمران يمشيان ويعثران فنزل رسول اللَّه إليهما فأخذهما فوضعهما في حجره على المنبر... ثمّ أخذ في خطبته(19).
إن قطع الرّسول لخطبته لا يعني أنّه غفل عن ذكر اللَّه، أو عن أداء مسؤوليته التبليغية، وإنّما كان على علم بما لهذين الطفلين من مقام عظيم عند اللَّه، ولذا بادر إلى قطع الخطبة ليبرز مدى حبّه وإحترامه لهما.
إنّ عمل الرّسول (صلى الله عليه وآله) هذا وأحاديثه كان تنبيها لكلّ المسلمين ليعرفوا شأن هذين الطفلين العظيمين ابني علي وفاطمة(20).


 

 

 

 

 

 

الهوامش:

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(1) مسند أحمد: 3/ 368 الحديث 10605 و469 الحديث 1200 و473 الحديث 11224 و502 الحديث 11368، سنن الترمذي: 5/ 614 الحديث 3768، الخصائص للنسّايي: 36 و37، المعجم الكبير للطبراني: 3/ 25؛ المستدرك على الصحيحين: 3/ 182؛ تاريخ الخلفاء للسيوطي: 189و....
(2) سنن الترمذي: 5/ 615 الحديث 7372، مصابيح السنّة: 4/ 194، تاريخ الإسلام:4/ 35، تاريخ الخلفاء للسيوطي: 189، إحقاق الحق: 10/ 655، و....
(3) الصواعق المحرقة: 137، صحيح البخاري: 3/ 31 الحديث 3749، صحيح مسلم: 4/ 1500 الحديث 57- 59، سنن الترمذي: 5/ 620 الحديث 3783، و....
(4) صحيح البخاري: 3/ 32 الحديث 3753 و4/ 91 الحديث 5994؛ سنن الترمذي:5/ 615 الحديث 3770، الخصائص للنسّايي: 37؛ مسند أحمد: 2/ 208 الحديث 5543 و223 الحديث 5642، و260 الحديث 2904 و328 الحديث 6370؛ تاريخ الخلفاء للسيوطي: 188؛ المعجم الكبير للطبراني: 3/ 137 الحديث 2884؛ اسد الغابة: 2/ 19و....
(5) صحيح مسلم: 4/ 1500 الحديث 59، سنن الترمذي: 5/ 614 الحديث 3769، الخصائص للنسّايي: 36، مصابيح السنّة: 4/ 194 الحديث 4829، اسد الغابة: 2/ 11، و....
(6) مسند أحمد: 5/ 366، المستدرك على الصحيحين: 3/ 173.
(7) صحيح البخاري: 10/ 332، صحيح مسلم: الحديث 1882، سنن ابن ماجة: 1/ 51، مسند أحمد: 2/ 249، فضائل الصحابة: الحديث 1349، المستدرك على الصحيحين: 9/ 169.
(8) حلية الأولياء: 6/ 35.
(9) مسند أحمد: 1/ 125 الحديث 577، مختصر تاريخ دمشق: 7/ 11، تهذيب الكمال: 6/ 228، ينابيع المودّة: 192، ملحقّات إحقاق الحق: 26/ 155.
(10) سنن الترمذي: 5/ 620 الحديث 3784، المستدرك على الصحيحين: 3/ 186، و....
(11) (صفة الصفوة) (ج 1 ص 320 ط حيدرآباد)؛ و(اسد الغابة) (ج 2 ص 13 ط مصر)؛ و(سير أعلام النبلاء) (ج 3 ص 178 ط مصر) و....
(12) (حلية الأولياء) (ج 2 ص 37 ط السعادة بمصر).
(13) الحدائق الوردية (1/ 90)؛ و(المستدرك) (ج 3 ص 169 ط حيدرآباد).
(14) (السنن الكبرى) (ج 4 ص 331 ط حيدرآباد الدكن).
(15) (حيوة الحيوان) (ج 1 ص 58 ط القاهرة)؛ و(المختار) (ص 20 ط الظاهرية بدمشق)؛ و....
(16) مختصر تاريخ دمشق: 7/ 8، تهذيب الكمال: 6/ 225، نظم درر السمطين: 199، ينابيع المودّة: 195، مجمع الزوائد:9/ 175، تاريخ الخلفاء للسيوطي: 189.
(17) مناقب أمير المؤمنين. للكوفي حديث (721)؛ الطبقات الكبرى (ج 8)، حديث (23)؛ تاريخ دمشق ط (1) ص (33)، وأخرجه المتقي الهندي في منتخبه (5/ 61) وأحمد في مسنده و....
(18) مسند أحمد: 5/ 366، فضائل الصحابة: الحديث 1387، المستدرك على الصحيحين: 3/ 173 و174، مجمع الزوائد: 9/ 176، النهاية لابن أثير: 1/ 166، تاريخ الخلفاء للسيوطي: 189.
(19) ورد الحديث في تفاسير، القرطبي، وروح المعاني، وفي ظلال القرآن، والميزان، و....
(20) الامثل في تفسير كتاب الله المنزل، ج 14، ص: 242.

احدث المقالات


(16) ولادة الإمام الحسن المجتبى (عليه السّلام)

موقف عائشة من دفن الامام الحسن (عليه السلام)

الشبهة الرابعة عشر: شبهة عدم ممانعة عائشة من دفن الإمام الحسن عليه السلام في بيتها عند قبر جده صلى ا

كرم الإمام الحسن ( عليه السلام )

الشبهة الحادية عشر: شبهة عدم التصريح باسم الإمام الحسن عليه السلام في القرآن يستلزم نفي إمامته

(41) صلح الإمام الحسن عليه السلام الأسباب.. الأهداف

(3) التهم الموجهة للإمام الحسن عليه السلام

(39) فضائل الإمام الحسن عليه السّلام